نزوحٌ جماعيٌّ من شرقيّ محافظة حماة

0
نزح آلاف الأشخاص بشكلٍ جماعيٍّ عن قرى شرقيّ محافظة حماة، وسط سورية، هربًا من القصف الشديد التي تتعرّض له تلك المناطق من قبل سلطة الأسد وحلفائها. ونقلت وكالة “سمارت” للأنباء عن ممثل المجالس المحليّة شرقيّ حماة، ريان الأحمد، الجمعة 27 تشرين الأول/ أكتوبر، قوله إن أهالي قرى سرحا والنفيلة والشاكوزية وأبو لفة وبغيديد، والمعقر وجنينة وبيوض، في ناحية السعن، نزحوا باتّجاه الجزء الغربيّ من ناحية الحمراء ومخيّمات الداخل في ريف بلدة سنجار، بسبب القصف الجويّ “المكثّف”. وأشار “الأحمد” إلى عدم استجابة المنظّمات الإنسانيّة والإغاثيّة لنداء الإستغاثة الذي أطلقته المجالس المحليّة في المنطقة، لإغاثة نازحي قرى شرقيّ حماة منذ بداية الحملة العسكريّة عليها من قبل قوّات النظام وحلفائه. وكان قد أعلن بيان المجلس المحلي لقرى عرفة في ريف حماة الشرقيّ، الخميس 26 تشرين الأوّل/ أكتوبر، أن قرى (عرفة، الحزم، الكيكية، ربدة، قصر شاوي، قصر علي، الظافرية) تشهد حركة نزوح كبيرة نتيجة القصف العنيف الذي تتعرض له من قبل الطيران الحربي التابع لنظام الأسد وطيران الاحتلال الروسي. ويشار إلى أن أرياف حماة وإدلب تتعرض منذ قرابة الشهر لحملة قصف مكثف من قبل روسيا ونظام الأسد مستهدفة النقاط الطبية والتجمعات السكنية والأسواق وقد أدت عمليات القصف إلى استشهاد مئات المدنيين وتدمير عدة مشافٍ ميدانية.
(المصدر: وكالات)

Leave A Reply

Your email address will not be published.

%d مدونون معجبون بهذه: